هيئة الإغاثة الإنسانية IHH
0
تبرّع
تابعنا
AR
TRY
أغلق
  • من نحن
  • مالذي نفعله
  • كيف تساهم
  • تسجيل الدخول
100 ألف عملية لمرضى الساد خلال 10 سنوات
بمناسبة تحقيق لهدفها في حملة مكافحة الساد وإجراء 100 ألف عملية قامت الهيئة بتنظيم حفل ترويجي في اسطنبول تعلن من خلاله عن استمرار الحملة بأهداف جديدة.
أفريقيا 25.11.2017

أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية IHH في عام 2007 حملتها لمكافحة مرض الساد في أفريقيا تحت شعار "إن أبصرتموهم فسيبصرون" ومع حلول عام 2017 كانت الهيئة قد حققت هدفها بإجراء 100 ألف عملية لمرضى الساد، وإعاد النور إلى عيونهم.

وبهذه المناسبة قامت الهيئة بتنظيم حفل ترويجي في اسطنبول تعلن من خلاله عن استمرار الحملة بأهداف جديدة.

وشملت الحملة 14 دولة من بينها: السودان وغانا وتوغو وبنين ونيجيريا ومالي وتشاد وأوغندا وتنزانيا وسيراليون والنيجر وإثيوبيا وموزمبيق والصومال.

وكانت الحملة مستمرة خلال السنوات العشر الماضية بالتعاون مع كل من وزارة الصحة التركية والسودانية والنيجرية، إلى جانب العديد من المنظمات أبرزها منظمة الصحة العالمية وبنك التنمية الإسلامي.

bulent-yildirim.jpg

وخلال الحفل ألقى رئيس هيئة الإغاثة الإنسانية IHH بولنت يلديريم كلمة تحدث فيها عن مراحل تحقيق الحلم والصعاب التي واجهت الهيئة خلال تلك الفترة.

وأضاف يلدرم "هناك من قال: هذا الأمر صعب لا يمكن تنفيذه، وبعد أن رأت المؤسسات الأخرى ثمار أعمالنا وضعت الحملة في جدول أعمالها وبدأت بالمساهمة فيها وها قد وصلنا اليوم إلى هدفنا."

وتحدث يلدرم واصفاً مشاعره وآماله في تحقيق أهداف أعلى بالقول "يشعر المرء بالسعادة حين يحقق هدفه لكن نحن عندما خضنا في الأمر رأينا أن 100 ألف عملية عدد قليلٌ للغاية، فإننا قادرون على إعادة النور إلى مليون شخص. نعم إن العدد 100 ألف كبيرٌ جداً لكن بالنظر إلى قدرتنا والحساب الذي نقدمه بين يدي الله نجد أننا لازلنا في بداية الطريق. والحمد لله على أن العديد من المؤسسات اتخذت من هذا النشاط نموذجاً لها. وقدمنا بذلك نموذجاً جميلاً جداً بين يدي العالم الإسلامي".

وتقدم يلدرم بالشكر لكل الذين ساهموا في نجاح الحملة وعلى وجه الخصوص رابطة الأطباء الدوليين AID التي كانت المسؤولة عن تأمين الفريق الطبي خلال الحملة.

mevlit-yurtseven.jpg

كما ألقى المدير العام لرابطة الأطباء الدوليين الدكتور مولد يورتسفان كلمة قال فيها إن مرض الساد لا تشكل مشكلة صحية فحسب بل هي مشكلة ذات بعد اجتماعي أيضاً.

وأضاف يورتسفان قائلاً: "لم نقم في أفريقيا بإجراء العمليات فقط، بل أنشأنا مشفى للعيون في النيجر، وافتتحنا العيادات في السودان، ودربنا زملاءنا في المهنة، إننا نشكل اليوم أكبر شريك في مشروع بنك التنمية الإسلامي الذي يهدف إلى إجراء 50 ألف عملية ساد في أفريقية خلال السنوات الخمس المقبلة".

10-yilda-100-bin-katarakt-ameliyati-gerceklest.jpg

 وفي نهاية الحفل قام رئيس الهيئة بتكريم بعض المؤسسات والمنظمات الني كان لها دور كبير في نجاح المشروع واستمراره. 

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
مساعدات اللحوم لـ 25 ألف عائلة متضررة من الحرب
مساعدات اللحوم لـ 25 ألف عائلة متضررة من الحرب
قدمت IHH مساعدات اللحوم إلى 25 ألف أسرة تعيش في مدن الخيام والمخيمات في ريف محافظتي إدلب وحلب.
العقيقة - النذر, الأضحى
15.09.2022
IHH في مواجهة الجفاف في شرق إفريقيا
IHH في مواجهة الجفاف في شرق إفريقيا
تقف مناطق شرق إفريقيا وجهاً لوجه مع آفة الجفاف. وتعيش إثيوبيا والصومال وكينيا من دول المنطقة على وجه الخصوص أيامها الشديدة. وهيئة الإغاثة الإنسانية IHH بدورها تتحرك للوقوف إلى جانب هذه البلدان وتقوم بحملتها في تقديم المساعدات.
15.09.2022
IHH تسلم بيوتاً جديدة لـ 96 عائلة
IHH تسلم بيوتاً جديدة لـ 96 عائلة
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات IHH بتسليم 96 بيتاً لعائلات في بلدة احتيملات التابعة لمدينة حلب في سوريا.
22.08.2022