هيئة الإغاثة الإنسانية IHH
0
تبرّع
إتبع
AR
TRY
أغلق
  • من نحن
  • مالذي نفعله
  • كيف تساهم
  • تسجيل الدخول
إنهم يدرسون في الظلام
فردي
مجموعة
مؤسسي

 

في المناطق القريبة  من خط الاستواء ، يحل الظلام حوالي الساعة 6 مساءً. غالبًا ما يكون هذا محبطًا للطلاب الذين يحفظون القرآن في المناطق التي تندر فيها الكهرباء. فعندما يحل الظلام ، يتعين عليهم إشعال النار من أجل الدراسة. ولكي يستمروا بالدراسة والحفظ في المساء، يجب عليهم شراء الحطب من السوق كل يوم. لكن هذا لا يكون ممكنا  دائما. ولهذا ينقطع التعليم  ولا يكتمل في مثل هذه الأوقات.

aydinlatma2.jpg

لا زالت هناك مدارس دينية في إفريقيا تواصل تعليمها بهذه الطريقة. وإن أسهل طريقة لحل المشكلة هي مشروع الإضاءة. عندما يتم تنفيذ هذا المشروع ، ستقوم الألواح الشمسية بشحن البطاريات، لتضيء الكهرباء المخزنة في البطاريات مساحةً كبيرة ًبمصابيح LED على أعمدة عالية، وبالتالي سيتمكن الطلاب من مواصلة تعليمهم دون عناء حتى عندما يحل الظلام.

هيا نحسن معاً الظروف الصعبة للمدارس الدينية التي تحاول مواصلة تعليمها عن طريق إشعال النار. فتبرعكم  سيريحهم  من عناء إشعال النار لمداومة الحفظ والدراسة.